التواصل وأخلاقيات التمريض

 ” التواصل .. وأخلاقيات التمريض “

من الأولويات التي تدخل في صميم عمل مديرية صحة اللاذقية هي بناء الكوادر التمريضية علمياُ وعملياً وخلق بيئة العمل المناسبة .. وفي هذا الإطار وضمن خطة عمل دائرة التمريض لعام 2015 نفذت الدائرة جلسة تدريبية لمجموعة من الممرضات حول ” التواصل .. وأخلاقيات التمريض ” .

تحدثت د. هالة أبو ميالة رئيسة دائرة التمريض : عن مفهوم الاتصال ودوره في نقل وإيصال وتبادل الأفكار والمعلومات بين المرسل والمستقبل .. وأكدت على ضرورة التواصل الفعّال بين الممرضة والمريض الذي يُعد من الأساسيات في تقديم العناية التمريضية اللازمة .. وعلى أهمية الاتصال الإداري مع كافة المستويات الإدارية ، وأهمية التواصل بنوعيه الشفهي والكتابي في العمل التمريضي وذلك وفق مكونات عملية التواصل وعناصرها ، وتفادي مختلف المعوقات المهنية أو النفسية أو الاجتماعية التي تحول دون تحقيق الأثر المطلوب من التواصل .

2

بدورها أشارت المدربة عبير سلمان : أن التمريض هي مهنة إنسانية حركية متطورة باستمرار وترتكز على تطبيق المبادئ والمعارف العلمية في تقييم احتياجات المرضى وفي وضع خطط الرعاية وتنفيذها وفي تقويم استجابات المرضى .. وبينت وظائف الممرضة في تقديم الرعاية الشاملة للمرضى وفي تنسيق وإدارة الخدمات التمريضية .، وكذلك أدوار الممرضة وواجباتها ومسؤوليتها وحقوقها ومساهمتها الفاعلة في سد حاجات المجتمع الصحية .

اتسمت الجلسة  بالنقاش والحوار بشأن أهمية التواصل التمريضي الفعّال وضروراته ، وأهمية البعد الأخلاقي والإنساني لمهنة التمريض والدور البارز للعناصر التمريضية في وضع الخطة الشاملة والمتكاملة للرعاية الصحية .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مديرية صحة اللاذقية ــ المكتب الإعلامي

اللاذقية 16 / 12 / 2015

معرض الصور

اترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشره

الحقول المطلوبة معلمة ب *