الجرب( Scabere )

الجرب( Scabere )

الجرب: مرض جلدي معد سببه طفيلي القارمة الجربية  ( saroptesscabiei  )  وهو كائن صغير جداً لا يرى بالعين المجردة ، يعيش تحت جلد جسم المضيف .تصنف منظمة الصحة العالمية ، الجرب ، من الأمراض المتصلة بالماء لارتباطه بالنظافة الشخصية.هامة الجرب

المرض يمكن انتقاله من خلال الأجسام والأشياء ، ولكنه على الأغلب ينتقل بالتماس المباشر ، وتزداد احتمالية العدوى بإطالة فترة التماس .

نظرة عامة : القارمة الجربية طفيلي ، دورة حياته كلها في الإنسان ، وهناك سلالات أخرى تصيب الثدييات الأخرى ، ويمكنها عدوى جلد الإنسان ، لكن لا يتكاثر به ، إلا أنه يسبب له التهاباً عابراً للجلد ، ويعتبر الجرب من الأمراض المعدية والعالمية التي تصيب 300 مليون شخص كل عام ، ويصيب كل الأعمار وينتشر في كل أنحاء العالم .

القارمة الجربية تستطيع التحرك لمسافة بوصة ( 2.56 سم ) في الدقيقة .

تاريخياً: الجرب معروف منذ 2500 سنة وكان أرسطو يعتبره ( قمل في اللحم ) وكان الرومان القدماء يعالجونه بدهان مكون من الكبريت ( القطران ) .

طرق العدوى : ينتقل الطفيلي

  • بالملامسة بين الشخص المصاب والشخص السليم ولا سيما المعاشرة الجنسية .
  •   بسبب سوء العناية الصحية.
  •     من الازدحام .
  •    استعمال الأشياء الشخصية للمصاب.

حيث أن الطفيلي قد يعيش بعيداً عن جسم الإنسان من 48- 72 ساعة مما يسبب انتشار المرض وسهولة إصابة أفراد الأسرة به ، وينتشر في الحمامات الشعبية حيث ينجذب الطفيلي للدفء والرائحة والعرق .

جرب

الآلية الإمراضية والأعراض : الجرب مرض شائع يصيب الفقراء والأغنياء على حد سواء ويصيب كل الأجناس والشعوب ، وفي الدول النامية يحدث الجرب في الخريف والشتاء وأهم ما يميزه الحكة الجلدية الليلية (  pruritus  nocturnal) ، وقد يصيب الأطفال الرضع ، وتظهر على هيئة حرف S على بشرة الجلد بحجم شعرة الرأس ، لونها بني رمادي ومتعرجة وطولها من 2-3 ملم وممكن أن تظهر فوق الجلد كنقطة بيضاء صغيرة ـ تقوم الإناث المخصبات باختراق الجلد باستعمال أنزيمات تذيب الجلد ، وتسبب نفايات العثة ( برازها ) الالتهابات والحكة وتكون أشدها في المناطق الجلدية الرقيقة ( بين الأصابع ، باطن المرفقين ،باطن المعصمين ، مقدمة الإبطين ، بين الفخذين وحول السرة ) وقلما تظهر الأعراض على الوجه أو فروة الرأس ، وقد يظهر عقد أو بثور حمراء ( عند المرأة على حلمتي الثدي والصدر وعند الرجل على القضيب والصفن ) وقد يظهر الطفح الجلدي كبثور صغيرة شديدة الحكة في الأطراف والجذع بعد عدة أسابيع من العدوى بالجرب ، ويحدث الخدش نتيجة الهرش الشديد ، وقد تظهر حويصلات تقيحية على الجلد ( التهابات جرثومية ثانوية ) نتيجة إهمال العلاج والنظافة الشخصية .

فهرسالجرب

تشتد الحكة ليلاً وعند الدفء

أنواع أخرى للجرب :

  • الجرب القشري أو النرويجي ( scabies norwegain ) :يصيب فروة الرأس علاوة على باقي الجسم كالجرب العادي ويصيب عادة ناقصي المناعة وكبار السن والمصابين بأمراض عصبية وهو شديد العدوى.
  • الجرب العنقودي ( nodular scabies )
  • جرب الشيخوخة (  Geriatric  scabies )

scabies2

  العلاج :

  • مستحضرات الـ permethrin لا يستخدم عند الرضع أقل من شهرين  .
  • % 25  Benzyl benzoateآمن للأطفال والحوامل والمرضع .
  •  محلول الـ Malathion  .

بالإضافة إلى مستحضرات الهيستامين لتخفيف الحكة .

يتم العلاج بالاستحمام اليومي والتنشيف الجيد ثم تطبيق المحلول لجميع أفراد الأسرة لمدة ثلاثة أيام متتالية .

يتم عزل المصاب طول فترة العلاج ( يفضل أن ينام المصاب لوحده وأن يعزل من المدرسة أو العمل … )

النظافة العامة :

– تنظيف المكان الذي ينام فيه المصاب.

– تنظيف الملابس والشراشف والمناشف وغلي الألبسة حسب الإمكانيةوتعريضها للشمس.

– تنظيف الأثاث ( السجاد بالمكنسة الكهربائية لشفط الحشرة والبيوض أو مسحها بالمبيدات الحشرية.

الحشرة لا تقتل بالمطهرات العادية

الحشرة تقتل بالغليان والكوي والمبيدات الحشرية

  الوقاية :

– النظافة الشخصية ( الاستحمام اليومي إن أمكن أو على الأقل مرتين بالأسبوع ).

– العناية بالنظافة العامة ( غلي الملابس وتعريضها لأشعة الشمس ).

– تعريض المفارش والبطانيات والأسرّة لأشعة الشمس كل غرفة في المنزل يجب أن تتعرض للتهوية ، ولأشعة الشمس .

 

.

 ـــــــــــــ المكتب الإعلامي ــــــــــــــــــ

  دائرة الأمراض السارية والمزمنة

               د . سحر جبور

اترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشره

الحقول المطلوبة معلمة ب *